الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية

الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية

 
في ضوء اختصاصات المجلس الأعلى للتخطيط التي تعنى بوضع الاستراتيجية العمرانية للسلطنة وإقرار السياسة العامة للتخطيط العمراني في ضوء خطط التنمية المعتمدة ووفقا للاعتبارات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، يأتي مشروع الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية لوضع خطة بعيدة المدى لتوجيه وتنظيم كافة أشكال النمو العمراني في المرحلة القادمة. حيث يعد المشروع إطارًا لتمكين التخطيط الشامل، وتوجيهه نحو الاستدامة في مختلف محافظات السلطنة، وذلك لما يوفره من حوافز للتنمية وحفظ البيئة والموارد الطبيعية للأجيال القادمة معززًا الازدهار الاجتماعي والاقتصادي.
وكجزء لا يتجزأ من مشروع الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية سوف يتم العمل على إعداد استراتيجيات التنمية العمرانية على مستوى كل محافظة من محافظات السلطنة، بحيث تشمل كل استراتيجية خطة تنفيذية وأدوات تنظيمية متصلة بها لدمج عمليات مراقبة تنفيذ وتحديث هذه الاستراتيجيات، ووضع الميزانيات، واتخاذ القرارات على المستوى الحكومي.
ويتزامن إعداد الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية مع إعداد استراتيجيات المحافظات وذلك لتحقيق التوافق والمواءمة بين التخطيط الوطني والتخطيط لكل محافظة، ومن ثم الخروج برؤية موحدة وأدوات ووسائل للتنظيم والتنفيذ على الصعيد الوطني، وسيتم اعتماد الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية كسياسة لتوجيه جميع الخطط الوطنية للتنمية على كافة الأصعدة.
وكذلك الحال، يتزامن مشروع إعداد الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية مع مشروع إعداد الرؤية المستقبلية (عُمان 2040)، والتي نصت الأوامر السامية على أن يتم إعدادها وبلورتها وصياغتها بإتقان تام ودقة عالية في ضوء توافق مجتمعي واسع وبمشاركة فئات المجتمع المختلفة، بحيث تكون مستوعبة للواقع الاقتصادي والاجتماعي ومستشرفة للمستقبل بموضوعية، ليتم الاعتداد بها كدليل ومرجع أساسي لأعمال التخطيط في العقدين القادمين.
ويتم العمل بشكل تكاملي بين مشروع إعداد الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية ومشروع إعداد الرؤية المستقبلية (عُمان 2040)، وخاصة في مرحلة دراسة وتشخيص الوضع الراهن وتحديد القضايا الرئيسية لواقع التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المحافظات، وكذلك في مرحلة استشراف المستقبل وتحديد التوجهات المستقبلية بحيث تتواءم مخرجات الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية مع رؤية (عُمان 2040) .
وتهدف الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية إلى تحقيق أفضل الممارسات من خلال التخطيط الوطني الشامل والمتكامل، ومواكبة متطلبات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتطوير البنية الأساسية وصون وحماية البيئة. إضافة إلى تحقيق التنمية المتوازنة بين مختلف المحافظات والمناطق من جهة وبين المناطق الحضرية والريفية داخل المحافظة أو المنطقة الواحدة من جهة أخرى، وتعزيز القدرات التنافسية للمناطق والمحافظات لدعم وتعزيز الاقتصاد الوطني واستغلال الميزة النسبية لكل محافظة. هذا إلى جانب تحقيق التوازن بين متطلبات التنمية الاقتصادية والاجتماعية من جهة ومتطلبات حماية البيئة من جهة أخرى، وذلك بدمج استراتيجية إدارة البيئة في مخططات استخدامات الأراضي والخطط العمرانية على كافة المستويات، ووضع السياسات والمعايير الخاصة بقضايا الإدارة الحضرية وتحديد المفاهيم والمؤشرات للتنمية الحضرية والريفية المستدامة في إطار متكامل.
ويأتي أيضا ضمن أهداف الاستراتيجية، تصميم وتنفيذ نظام معلومات التخطيط الوطني القائم على نظام المعلومات الجغرافية. كما سيتم إجراء مسح شامل لقطاع النقل علي المستوى الوطني وعلى مستوى المحافظات وذلك بتصميم ووضع أدوات تخطيطية وبرنامج معلوماتي متكامل لتنظيم قطاع النقل.
كما يهدف المشروع إلى وضع البرامج والخطط لبناء القدرات للموارد البشرية بصفة عامة والعاملة في مجال التخطيط وتنفيذ الخطط بصفة خاصة. بالإضافة إلى وضع مقترحات لإعادة هيكلة نظام التخطيط الحالي للخروج بنظام تخطيطي كفء وفاعل لضمان تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية وصياغة وإجازة التشريعات اللازمة لضبط وتوجيه عملية التخطيط.
وحول منهجية ومراحل تنفيذ المشروع فقد قامت الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط بتشكيل فريق لإدارة المشروع من الكفاءات العمانية والخبرات الدولية ليتولى إدارة ووضع الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية بالاستعانة بالمؤسسات الاستشارية العالمية.
ويتم تنفيذ مشروع الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية من خلال أربعة مراحل، المرحلة الأولى والثانية والتي تم الانتهاء منها، فقد كان الهدف منها جمع البيانات وتحليل الوضع القائم والتحضير لإعداد الاستراتيجيات العمرانية على مستوى المحافظات. أما المرحلة الثالثة والرابعة من المشروع فقد تم البدء فيها مؤخراً والتي تعنى بإعداد الاستراتيجيات العمرانية على مستوى المحافظات وصياغة الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية والتي من المؤمل الانتهاء منها حسب البرنامج التنفيذي للمشروع .
وبما أن هذا المشروع يتسم بدرجة عالية من الدقة والتنظيم، فإنه يتطلب تضافر الجهود ومشاركة مختلف الجهات المعنية بالسلطنة حيث يعد مشروع إعداد الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية أحد أكبر المشاريع الوطنية من نوعها والتي يتم تنفيذها في السلطنة .